الكاري وفوائده

الكاري وفوائده

تتعدد فوائد الكاري للصحة، كما يُعد الكاري من أشهر بهارات المطبخ الآسيوي وخصوصاً في الهند ، وأصبح حاليا يُستخدم بانتشار في الدول العربية والغربية ، فهو يمتاز بطعمه اللاذع فهو يضيف إلي الطعام نكهة مميزة ورائحة شهية ، كما أنه يقدم للجسم العديد من الفوائد الصحية ، حيث تترواح فوائد الكاري من حرق الدهون المتراكمة في الجسم إلي تعزيز الجهاز المناعي بفضل محتواه من مضادات الأكسدة القوية والحد من الالتهابات وتحسين الهضم وزيادة القدرة الإدراكية ، وبذلك فعند إضافة الكاري إلي الأطباق المختلفة فأنت تضيف نكهة مميزة وتمد جسمك بالعديد من الفوائد الصحية الهامة له .ترجع فوائد الكاري إلى إن مسحوق الكاري يخلط المكونات الصحية بشكل لا يصدق مثل الكركم والكزبرة والكمون وبذور الخردل والزنجبيل والفلفل والثوم والتوابل الأخري ، وهذا يتوقف علي البلد التي يتم إنتاجه بها واستخدامه ، فهذا الخليط مليئ بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة ، ولكنه يأتي أيضاً في أشكال لاذعة ومعتدلة ، والطعم المعتدل للكاري مناسب أكثر للمعدة الحساسة التي لا تستطيع أن تتمتع أو تستفيد من التوابل التي توجد في بعض المكونات . في هذا المقال سوف نشرح لكم فوائد الكاري الصحية والجمالية .

 

الكاري وفوائده
الكاري وفوائده

 

 

ما هو الكاري ؟ وما هي المكونات التي توجد في مسحوق الكاري ؟ 

الكاري هو عبارة عن مزيج التوابل الشهير لإضافة النكهة والسخونة إلي أطباق مختلفة في مطبخ جنوب آسيا، ومع مرور الوقت أصبح من التوابل الأساسية في جميع دول العالم، فهو متوفر الآن في معظم أنحاء العالم كمسحوق الكاري ، يحتوي هذا المزيج علي العديد من المكونات الأساسية مثل الكركم والكمون والكزبرة ، والتي تضاف إليها العديد من المكونات الأخري حسب طبيعية كل بلد يُنتج فيها مسحوق الكاري ، بالتالي قد يحتوي مسحوق الكاري علي مجموعة متنوعة من الأعشاب والتوابل الأخري مثل الثوم ، البهارات ، الفلفل الأبيض أو الفلفل الأسود، بذور الخردل المطحون، الزنجبيل، القرنفل، أوراق الغار، الكمون، القرفة أو حتي الفلفل الأحمر الحار ( الشطة) .

بالنظر إلي التنوع الكبير للأعشاب والتوابل ، فإن مسحوق الكاري يُعتبر مزيجاً من التوابل الصحية التي ينبغي علينا الحرص علي إضافتها إلي نظامنا الغذائي اليومي ، مثل الكركم فهو يحتوي علي مركب الكركمين وهو مضاد قوي للأكسدة ، ومضاد للالتهاب المفاصل ، وهو مصدر عظيم لفيتامين B6 والحديد والمنجنيز ، أما الفلفل الأسود فهو غني بالحديد والمنجنيز وهما من أقوي مضادات الأكسدة المعدنية ، بينما الزنجبيل قد أثبت كفائته في محاربة بكتريا هيليكوباكتر بيلوري ( Helicobacter pylori ) .

القيمة الغذائية في الكاري 

يحتوي الكاري علي العديد من العناصر الغذائية والتي أهمها العناصر الآتية :

  • الكربوهيدرات .
  • الطاقة .
  • الألياف الغذائية .
  • الكالسيوم .
  • الفسفسور .
  • الحديد .
  • المغنسيوم .
  • النحاس .
  • فيتامين A .
  • فيتامينات B .
  • فيتامين C .
  • فيتامين E .
  • حمض النيكوتينيك .
  • مضادات الأكسدة .
  • الكوليسترول النباتي .
  • الأحماض الأمينية .
  • جليكوسيدات .
  • فلافونيدات .
  • المعادن .

من الجدير بالذكر أن أوراق الكاري خالية من الدهون مما يجعلها ذات قيمة غذائية عالية كما انها تزيد من فوائد الكاري الصحية والعلاجية أيضاً ، فتُعد أوراق الكاري علاج طبيعي غني بالكثير من العناصر الفعالة ، كما أنه خالي من المركبات الكيميائية الضارة والتي يُمكن أن يُستخدم كبديل صحي وآمن لها .

 

 

الكاري وفوائده
الكاري وفوائده

فوائد الكاري

بينت العديد من الدراسات والأبحاث في الطب الهندي التقليدي علي أهمية الكاري كعلاج للعديد من الأمراض والحالات الصحية وان إدراج الكاري في النظام الغذائي يعمل علي حماية الجسم من الأمراض وإمداد الجسم بالفوائد الصحية الآتية

١- الكاري يحد من آلام المفاصل :

يُعد الكركم هو العناصر الرئيسي في مسحوق الكاري ، والذي يساعد علي الحد من تورم المفاصل وتخفيف آلام المرتبطة بالتهاب المفاصل ، كما أنه يُخفف من آلام العضلات أيضاً ويساعد علي التقليل من مستويات الالتهاب الكلي في الجسم ، يوصي الخبراء بإضافة التوابل إلي الطعام في نهاية عملية الطهي ، للحد من تعرضها لحرارة الطبخ مما قد يؤدي إلي فقدان خصائصها وفوائدها .

٢- الكاري يعزيز الصحة المعرفية والإدراكية :

يعمل الكاري بشكل كبير علي الحد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر والأمراض العصبية التنكسية الأخري ، ويرجع ذلك بفضل مركب الكركمين الذي يوجد في الكركم وهو أحد المكونات الرئيسية لمسحوق الكاري ، فيعمل مركب الكركمين علي منع البروتينات التي تُسمي بيتا أميلويد من التراكم في الخلايا العصبية والتي تمنعها من التواصل مع بعضها البعض ، ويعتقد العلماء أن هذا السبب الرئيسي لفقدان الذاكرة لدي مرضي الزهايمر ، كما أنه يقوم بتقوية الذاكرة وزيادة القدرة علي الفهم والتركيز .

٣- الكاري يمنع الإصابة بالسرطان :

التوابل التي يتكون منها مسحوق الكاري وخاصة الكركم ، لديها العديد من الخصائص المضادة للأكسدة ، حيث تشير الدراسات والأبحاث إلي أن الاستهلاك المنتظم للكاري قد يُقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستات والثدي والجلد ، وتشير الأبحاث الحالية إلي أن الكركم قد يوقف انتشار الخلايا السرطانية في الجسم .

ومع ذلك ، يجب أن تضع في اعتبارك أن تناول الكاري وحده لن يقلل من مخاطر الإصابة بالسرطان ، فأسلوب الحياة العام والعادات الغذائية الجيدة لها دور كبير أيضاً في منع الإصابة بالسرطان مثل عدم التدخين ، عدم شرب الكحوليات ، عدم الإفراط في تناول الأطعمة المعالجة ، وعدم وجود تلوث بيئي بالإضافة إلي الحد من الإجهاد فهي عناصر حسامة للتمتع بحياة طويلة وصحية خالية من الأمراض ، فلا يوجد غذاء معجزة لعلاج السرطان أو أي مرض آخر ، كل ما عليك فقد هو الاعتناء بنفسك وصحتك وأن تعيش بشكل صحيح .

٤- الكاري يعزيز ويقوي الجهاز المناعي :

مسحوق الكاري غني بالعناصر الغذائية مثل فيتامين A و C و B6 التي تعمل معاً علي جماية الجسم من الفيروسات والبكتريا من خلال الحفاظ علي نظام مناعة سليم ، فعلي سبيل المثال ، يعمل فيتامين A علي الحفاظ علي صحة الأغشية المخاطية في العين الأنف والحلق والفم والرئة والمعدة ، التي تتعرض مباشرة للعالم الخارجي عن طريق الهواء الذي نتنفسه والماء والطعام الذي نتناوله ، كما أنه يحميها من المخاطر التي يتعرضون لها .

بينما يعمل فيتامين B6 علي الحفاظ علي صحة الجهاز المناعي أو الأعضاء اللمفاوية في الجسم مثل اللوزتين والطحال والغدد الليمافوية حيث أنه يتأكد من أنها تنتج ما يكفي من خلايا الدم البيضاء لضمان استجابة مناعية جيدة للجهاز المناعي .

٥- الكاري يساعد علي الهضم :

من المعروف أن التوابل التي تُستخدم في صناعة مسحوق الكاري مثل اليانسون والبصل والفلفل الأسود تساعد علي التخفيف من اضطرابات الجهاز الهضمي ، وتعالج الإمساك ، وتقوم بفتح الشهية ، وتخفف من تقلصات البطن .

الزنجبيل هو أيضاً من التوابل التي تعمل كمضاد قوي للقئ ، فهو مفيد جداً لعلاج الغثيان ومنع القئ ، الفلفل الأسود يزيد من حركة الأمعاء ويعزز من إفراز الإنزيمات المعوية التي تساعد علي الهضم ، القرنفل يخفف من انتفاخ البطن ويغطي رائحة الفم الكريهة كما أنه له كفاءة عالية في منع الإصابة بالديدان المعوية .

٦- الكاري حرق الدهون :

يعمل الفلفل الأسود الذي يوجد في مسحوق الكاري علي التحسين من عملية الآيض ( التمثيل الغذائي) من خلال حرق خلايا الدهون التي توجد في الرواسب الدهنية ، مما يساهم في إنقاص الوزن وحرق الدهون خصوصاً دهون منطقة البطن

٧- الكاري مفيد لمرضي السكري :

تُستخدم أوراق الكاري في السيطرة علي مستوي السكر في الدم ، حيث اثبتت العديد من الدراسات والأبحاث علي أن الكاري له القدرة علي تنظيم مستوي السكر في الدم حتي يصل إلي مستواه الطبيعي .

٨- الكاري يخفض مستويات الكولسترول :

أثبتت الدراسات والأأبحاث أن الكاري له القدرة علي خفض مستوي الكولسترول في الدم خصوصاً لدي كبار السن ، مما يعمل علي الوقاية من أمراض القلب والعديد من الأمراض الناتجة عن زيادة نسبة الكولسترول في الدم مثل تصلب الشرايين .

٩- الكاري يحسين حاسة البصر :

يحتوي مسحوق الكاري علي فيتامين A بالاضافة إلي نسبة عالية من البيتاكاروتين والذي يعمل علي حماية القرنية ، كما يعمل فيتامين A علي الحماية من الإصابة بمرض العمي الليلي ويحمي من ضعف النظر وحالات العمي الليلي .

١٠- الكاري لحماية الكبد :

يحمي الكاري الكبد من هجوم الفيروسات والبكتريا ، كما انه يعمل علي تعزيز وظائف الكبد ويحمي الكبد من الإصابة من الأمراض المختلفة مثل التهاب الكبد وتليف الكبد .

 

الكاري وفوائده
الكاري وفوائده

١١- الكاري يُحسن مظهر البشر ويؤخر ظهور علامات الشيخوخة :

الكاري هو عبارة عن مزيج من التوابل الغنية بمضادات الأكسدة التي تعمل علي تحفيز إنتاج الكولاجين ( فيتامين C ) ، وبالتالي منع ظهور علامات تقدم السن المبكرة مثل التجاعيد والخطوط الدقيقة والرفيعة .

كما يحتوي مسحوق الكاري علي مركبات طبيعية ( الكركمين) التي تعمل علي حماية البشرة من الآثار الضارة للتعرض لملوثات الهواء ، كما يعمل البوتاسيوم علي تنظيم سوائل الجسم وبالتالي منع أعراض احتباس الماء مثل انتفاخ الوجه والساقين ، كما أنه يُمكن تطبيق معجون من اوراق الكاري موضعياُ علي الجروح والكدمات والجلد المتهيج وذلك للتخفيف من الاتهابات حيث أنه يحتوي علي خصائص مضادة للالتهاب .

هل تعرف فوائد الشيح؟

هل تعرف فوائد الشيح؟

هل تعرف فوائد الشيح؟

ما هو الشيح؟ و فوائد الشيح أرتماسيا أبسينيثيم هي شجيرة صغيرة للزينة والتي تنتمي لعائلة استراسيا، و هي معروفة أكثر بإسم الشيح. و تتميز زهرة الشيح بسيقانها الخضراء- الرمادية اللون، و الأوراق البيضاء – الفضية الناعمة، و الزهور الأنبوبية الشكل صفراء اللون و التي تبدأ في التفتح في أوائل الصيف إلى أوائل الخريف.

وترجع نشأة الشيح إلى المناطق المعتدلة في اوروبا و آسيا قبل أن ينمو بشكل كبير في جميع أنحاء العالم. و ينمو الشيح اليوم على المنحرات الصخرية، و على طول المسارات و حتى في الأرض القاحلة.

و بالعودة لأيام فنسنت فان جوخ، فقد تم إستخدام الشيح كعنصر أساسي في صنع الأفسنتين ( شراب مسكر). كما تم إستخدام الشيح كعشب يعطي مذاق للشاي، الخمور، و المشروبات الروحية. و لكن بسبب العديد من الجدل حول الأفسنتين، فقد تم حظر تناوله الآن في أجزاء كثيرة من العالم.

هل تعرف فوائد الشيح؟
هل تعرف فوائد الشيح؟

 

 

و مع ذلك يظل الشيح أحد الأعشاب التي لها فوائد صحية عديدة، حيث يحتوي على العديد من المركبات تاطبية و التي لها خصائص مضادة للإلتهابات، ومضادات للميكروبات، و مضادات الأكسدة. وهذا بجانب إستخداماته الاخرى في زيادة الشهية و علاج إضطرابات الجهاز الهضمي، و علاج الحمى.

و تتضمن الفوائد الصحية للشيح علاج الملاريا، و معالجة فرط نمو البكتيريا المعوية، و يفيد في علاج إضطرابات النظام العصبي، و يحفز الشهية، كما أنه طارد للحشرات، و له خصائص مضادة للميكروبات و له خصائص مضادة للفطريات أيضاً. كما أنه يقلل من أعراض مرض كرون و يساعد على تحفيز نزول الدورة الشهرية، و يساعد على قتل الطفيليات و تدمير الخلايا السرطانية.

الشيح و قيمتة الغذائية ( لكل 100 جرام)

  • السعرات الحرارية 18 كيلو كالوري.
  • مجموع الدهون 1 جرام.
  • الصوديوم 10 ملليجرام.
  • البوتاسيوم 765 ملليجرام.
  • الألياف الغذائية 9 جرام.
  • السكريات 1 جرام.
  • البروتين 5 جرام.
  • فيتامين”أ” – 53 % من النسبة اليومية الموصى بها.
  • فيتامين سي – 22 % من النسبة الموصى بها يومياً
  • الكالسيوم – 17% من النسبة الموصى بها يومياً.
  • الحديد – 40 % من النسبة اليومية الموصى بها.

فوائد الشيح

كما ذكرنا أن الشيح له العديد من الفوائد الصحية، و التي نذكر منها ما يلي:

١- الشيح يعالج الملاريا

الملاريا هي مرض معدي تسببه بعض الطفيليات الأولية التي تنتقل عبر لدغة بعوضة أنثى مصابة بالمرض. و هذا المرض الخطير له معدل وفاة عالي لأنه يحارب خلايا الدم الحمراء، و خاصة عندما يترك بدون علاج.

الأرتيميسينين، والمعروف أيضاً بإسم كينجاسو في الطب الصيني، هو مستخلص مشتق من الشيح الحلو. و لعدة قرون كان الطب الصيني يستخدم تأثيره القوي ضد الملاريا ، و هو الآن أكثر علاج فعال ضد الملاريا. و خصائصه الرائعة تطهر الدم من طفيليات البروتوزوا الأولية. و حتى الآن فإن منظمة الصحة العالمية بالأدوية القائمة على مادة الأرتيميسينين من أجل علاج هذا المرض سريعاً.

٢- الشيح يعالج فرط نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة

تعرف حالة فرط نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة على أنها الحالة التي يزداد بها عدد البكتيريا في الأمعاء. البكتيريا التي تأتي من القولون تذهب للأمعاء الدقيقة مما قد يسبب الإسهال، الإمساك، تشنجات البطن، زيادة الغازات، و مشاكل الهضم الاخرى.

و تعتبر هذه الحالة عامل رئيسي في الإصابة بأمراض الكبد و لذلك يجب علاجها سريعاً. العلاج التقليدي لفرط نمو البكتيريا في الأمعاء يتم عن طريق إستخدام المضادات الحيوية مثل ريفامبين، فانكومايسين، ميترونيدازول، والنيوميسين. و بالرغم من ذلك فإن المضادات الحيوية لها آثار جانبية – فوائدها قصيرة الأجل يمكنها القضاء على البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي. و بالتالي تصاب بفرط نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة.

و قد أشارت دراسة حديثة إلى أن العلاج بالأعشاب التي تحتوي على الشيح يمكنها القضاء على نو البكتيريا في الأمعاء بطريقة تشبه المضادات الحيوية. و هذا مفيد للمرضى الذين لا يستجيبون للمضادات الحيوية، أو الذين يحتاجون لعلاج بديل للسماح للقناة الهضمية بأن تمتلئ مجدداً بالبكتيريا المفيدة.

٣- الشيح مفيد لعلاج إضطرابات الجهاز العصبي

المخدرات لديها سمعة سيئة بين المجتمع، و لكنها مثلها مثل السموم القاتلة و الثعابين السامة، فإن لها بعض الإستخدامات الطبية. الشيح له تأثير مخدر خفيف، و الذي يمكن إستخدامه لتقليل نوبات الصرع، التشنجات. و هو مفيد أيضاً في تقليل أعراض الإجهاد و القلق، وبالطبع الألم المرتبط بالأعصاب.

٤- الشيح يحفز الشهية و يساعد في التخلص من فقدان الشهية

إستخدم الشيح تقليدياً كمنشط للشهية، و هو أمر مهم بعد الإصابة بالمرض. لذلك قم بوضع 10-20 نقطة من زيت الشيح العطري في كوب من الماء و تناوله قبل الوجبات ب 15 دقيقة.

الشيح ينشط عملية الهضم و يحسن إمتصاص العناصر الغذائية في الجسم. و هذا الشيء رائع جداً للأشخاص الذين لديهم فقدان الشهية العصبي.

٥- الشيح يستعمل كطارد فعال للحشرات

يعتبر التعامل مع البعوض مشكلة كبيرة يعاني منها الكثيرون، خاصة خلال موسم الأمطار. و يحمل البعوض العديد من الأمراض القاتلة مثل حمى الضنك و الملاريا. و بالرغم من وجود عدد كبير و متنوع من مبيدات الحشرات المتوفرة في الصيدليات و محلات السوبر ماركت، إلا أن هذه المنتجات لها بعض الآثار الجانبية المحتملة و التي غالباً لا تكون مثالية للأطفال. و لكن الشيح يعتبر فعال جداً في طرد الحشرات بدون أي آثار جانبية و هو أيضاً آمن للأطفال. و بصرف المظر عن البعوض، فإنه يساعد في منع إنتشار البراغيث داخل المنزل.

٦- الشيح له خصائص مضادة للبكتيريا واسعة المجال

وذكرت مجلة الكيمياء الزراعية و الغذائية أ، الشيح له فعالية كبيرة ضد الميكروبات و البكتيريا مثل الإشريشيا كولاي و السلامونيلا.

و تسبب السلامونيلا ما يقرب من مليون حالة من الأمراض التي تنقلها الأغذية في الولايات المتحدة وحدها كل عام، و ما يقرب من 19000 حالة تدخل المستشفى و أكثر من 300 حالة وفاة مسجلة سنوياً. كما أن الإيشريشيا كولاي تسبب العديد من المشكلات الصحية للجهاز الهضمي، و الجهاز البولي، و تسبب كذلك الإلتهاب الرئوي.

الشيح يعمل كمضاد حيوي طبيعي له القدرة على التخلص من أنواع البكتيريا هذه. و يمكن لمزيج من الشيح، القرنفل، و قشرة الجوز الأسود أن يضاعف من التأثير المضاد للبكتيريا، و منع هذه الأمراض من الوصول لمراحل متقدمة و حرجة.

٧- يعمل الشيح كمضاد للفطريات واسع المجال

يمكن أن يقضي الشيح على الفطريات بقدر ما يمكنه قتل البكتيريا. و يمكن للشيح أن يمنع نمو العديد من الفطريات بشكل فعال بما في ذلك الكانديدا، و هو أمر صعب علاجه كما أنه النوع الأكثر شيوعاً من عدوى الخميرة والتي يمكن أن تصيب الفم، الأمعاء و المهبل. وقدم إستخدم الناس قديماً الشيح في علاج العدوى الفطرية.

٨- يقلل الشيح الأعراض المرتبطة بمرض كرون

مرض كرون هو حالة إلتهابية تصيب الأمعاء و تؤثر على الجهاز الهضمي، مما يسبب سوء التغذية، الإسهال الشديد، التعب، فقدان الوزن، و الألم الشديد في البطن. و يمكن لمرض كرون أن يكون مهدد للحياة إذا لم يعالج بشكل صحيح وذلك لأنه ينتشر في طبقات أنسجة الأمعاء.

و يبقى سبب الإصابة لمرض كرون نقطة خلاف، و لا يزال العلاج غير معروف. و مع ذلك يمكن للعلاجات الطبيعية مثل الشيح أن تقلل كثيراً من أعراض مرض كرون و تخفف الألم الذي يسببه. و قد أثبتت دراسة في ألمانيا أن الشيح يمكن أن يجعلك تستغنى عن الستيرويدات في المرضى الذين يعانون من مرض كرون، و تقضي أيضاً على آثارها الجانبية.

٩- يساعد الشيح على نزول الدورة الشهرية

يعتبر الشيح مادة محفزة للطمث، مما يساعد على نزول إفرازات الحيض. وتعتبر هذه الخصائص للشيح مفيدة في الوقاية من أورام الرحم حيث أنها تساعد على نزول الدورة الشهرية و أيضاً تساعد على إنتظامها. كما أن الشيح يعمل كمانع للحمل طبيعي، ولكننا لا ننصح بإستخدامه في هذا الغرض حتى يمكن الحصول على مستخرج منه للقيام بذلك.

١٠- يساعد الشيح في القضاء على الطفيليات

تتواجد بعض الديدان الطفيلية في بعض الأحيان عند بعض الناس مثل الإنكلستوما، الدودة الشعرية، الدودة الاسطوانية، و الديدان الشريطية، و عادة ما تصيب الأطفال. و تنتشر الدودة الشعرية بكثرة في الولايات المتحدة الأمريكية. حيث يمكن أن ينتقل بيض الدودة بسهولة من شخص لآخر. و تسبب هذه الدودة الحكة في منطقة الشرج. بينما تسبب الديدان الاسطوانية ألم البطن الإسهال، ظهور الدم في البراز. و لكن بإستخدام الشيح، يمكنك التخلص من هذه الديدان و منع إنتقال العدوى بسبب خصائصه المضادة للطفيليات.

 

هل تعرف فوائد الشيح؟
هل تعرف فوائد الشيح؟

 

 

١١- الشيح يدمر خلايا السرطان

و وفقاً لبعض الأبحاث، فإن الأرتيميسينين يعتبر بديلاً طبيعياً للعلاج الكيميائي للنساء المصابة بسرطان الثدي. حيث يقوم الأرتيميسينين بالتخلص من الخلايا السرطانية المخصبة بالحديد بطريقة مشابهة لتلك المستخدمة في القذاء على الطفيليات التي تسبب الملاريا. و قد تم إجراء بحث حديث على عينات من خلايا الثدي الطبيعية و الخلايا السرطانية التي تم حقنها بالحديد. و في وقت لاحق تم علاجها بالأرتيميسينين. و بعد مرور 16 ساعة ماتت غالبية الخلايا السرطانية و تم تدمير القليل من الخلايا الطبيعية. و هذا يعتبر نجاح رائع للشيح.

الخلاصة

الشيح له تأثير مخدر، و لذلك يمكن إستخدامه في المشروبات الكحولية لإضافة النكهة و التخلص من السمية في الماضي. كما أنه له العديد من الفوائد الاخرى أكثر من مجرد إضافته للمشروبات الكحولية.

يحتوي الشيح على حمض الأسكوربيك ” فيتامين سي”، الكاروتينات، الفلافونيد، و المركبات النشطة الاخرى المفيدة للجسم. كما أنه يمنع تلف الخلايا و يمنع الشيخوخة المبكرة و بعض الأمراض الاخرى.